فيديو| عزت أبو عوف ممثل أبدع في تقديم الموسيقى التصويرية

استطاع عزت أبو عوف، أن يجمع بين التمثيل والموسيقى في آن واحد، فمنذ بدايته الفنية وهو عازف للموسيقى وعمل بأكثر من فرقة موسيقية قبل أن يؤسس مع شقيقاته الأربع فرقة الـ”4M” والتي حققت نجاحا كبيرا.

بعد نجاحه على مستوى الموسيقى وتقديمه عدد من الألبومات مع فرقة “4M” بدأ عزت أبو عوف خطوة جديدة في طريق نجاحه فكانت بدايته مع التمثيل في مطلع تسعينيات القرن الماضي مع المخرج خيري بشارة، وشارك في فيلم “أيس كريم في جليم”، لتتنوع بعد ذلك أعماله الفنية فقدم ما يتجاوز المائتان عملا فنيا تنوعت ما بين الأفلام السينمائية والمسلسلات التليفزيونية.

ووضع عزت أبو عوف الموسيقى التصويرية للعديد من الأفلام السينمائية مع عدد من النجوم والمخرجين، بدأها بوضع الموسيقى التصويرية لمسلسل “رحلة هادئة” ثم وضع الموسيقى التصويرية للمسلسل الشهير “حكايات ميزو” من بطولة سمير غانم واسعاد يونس وفردوس عبد الحميد عام 1977.

وفي عام 1979 إاطلق عزت أبو عوف في عالم التأليف الموسيقي فوضع الموسيقى التصويرية للمسرحية الكوميدية “الدخول بالملابس الرسمية” من بطولة سهير البابلي وأبوبكر عزت وإسعاد يونس ومن إخراج السيد راضي.

وكان أول فيلم سينمائي يؤلف له عزت أبو عوف الموسيقى التصويرية فيلم “القفل” عام 1981 من بطولة يونس شلبي وسعيد صالح وللمخرج عمر عبدالعزيز، وفي عام 1985 كان التعاون الثاني له مع المخرج عمر عبدالعزيز، وألف الموسيقى التصويرية لفيلم “المجنونة” من بطولة إسعاد يونس ومحمود عبدالعزيز.

واستمر أبوعوف في تقديم الموسيقى التصويرية لعدد من الأعمال الفنية قاربت العشرة أعمال، وتعتبر من أهم الأعمال الموسيقية، وأبرزها التي قدمها في السينما ألحانه لأغنية “حسن اللول” في فيلم يحمل نفس الاسم من غناء الفنان أحمد زكي ومن كلمات الشاعر بهاء جاهين عام 1997.

أخبار قد تعجبك

You might also like

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy