مشروع قانون أمريكى يحظر توريد «إف – 35» إلى أنقرة

تصاعدت وتيرة الأزمة بين الولايات المتحدة وتركيا، حيث أعلن السيناتور آدم سميث، رئيس لجنة الشئون المسلحة بمجلس النواب الأمريكى، إعداده مشروع الميزانية العسكرية الأمريكية متضمناً بنداً يحظر توريد مقاتلات إف – 35 إلى تركيا، حال إتمام أنقرة صفقة صواريخ «إس – 400» المضادة للطائرات مع روسيا، مشيراً إلى إمكانية رفع هذا الحظر إذا تخلت أنقرة عن الصفقة الروسية وجميع المعدات والمواد والأفراد المرتبطين بنظام الدفاع الجوى الروسى، وتوفير ضمانات موثوقة بأن تركيا لن تمتلك هذه الأنظمة مستقبلاً.

“البنتاجون” يوقف تدريب طيّارى تركيا للتراجع عن “الصواريخ الروسية”

ومع سداد أنقرة جزءاً كبيراً من قيمة الصفقة وتأكيدها الاستمرار لشرائها كاملة، أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية، «البنتاجون»، اليوم، أنها أوقفت تدريب الطيارين الأتراك على طائرات إف – 35 فى قاعدة أمريكية بأريزونا، ومنحت تركيا مهلة حتى 31 يوليو المقبل للتراجع عن شراء الصواريخ الروسية، محذرة من عواقب هذه الخطوة، وقالت مساعدة وزير الدفاع الأمريكى، ألين لورد: «إذا لم تتراجع تركيا فإن الطيارين الأتراك سيُطردون وستُلغى عقود الباطن الممنوحة لشركات تركية لصناعة قطع لطائرات إف – 35»، حسب وكالة «رويترز».

من جانبه، أكد وزير الدفاع الأمريكى، باتريك شاناهان، لنظيره التركى، أن «هناك تصميماً متوافقاً عليه من قبل الحزبين الجمهورى والديمقراطى فى الكونجرس، لفرض عقوبات على تركيا بموجب قانون مكافحة أعداء أمريكا، حال حصولها على صفقة (إس 400)».

أخبار قد تعجبك

You might also like

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy